مسرحية ” خاطيني ” المعالجة لقضية الهجرة تحط الرحال بمسرح بشطارزي

“خاطيني “هل يهاجر آخر شباب مدينة “الشيوخ” من ابداع أحمد رزاق

هشام.ت

يحط الرحال بالعاصمة بداية من شهر فيفري القادم، طاقم مسرحية ” خاطيني ” ليقدم عروضا أولى في أيام 5 و6 و8 فيفري، على خشبة المسرح الوطني محي الدين بشطارزي.

العرض المنتظر للكاتب والمخرج المسرحي أحمد رزاق الذي يُتوقع أن يحقق الفرجة المسرحية ويصالح الجمهور مع الخشبة، خاصة بعد النجاح المنقطع النظير لأعماله المسرحية السابقة على غرار “طرشاقة” و”كشرودة”. و هو من انتاج المسرح الجهوي “الجيلالي بن عبد الحليم” لمستغانم .

أحداث  المسرحية التي ستبرمج عبر مختلف مسارح الوطن مستقبلا حسب ما افادت به مصادر للمسار ،و هي قصة لبلد يعاني من الشيخوخة ومن هجرة الشباب حيث تتشابك أقدار الشاب “خاطيني” وهو آخر شاب في هذا البلد بين عزمه على الهجرة وحبه لوطنه و يمنع من طرف أهله.

وشارك في هذا العمل الفني التراجيدي والكوميدي العديد من الفنانين من ولايات مختلفة على غرار بوحجر بوتشيش وسميرة صحراوي وحورية بهلول وبن دبابة فؤاد وقريشي صبرينة وشهرزاد خليفة وياسمينة وبشير بوجمعة، عيسى شواط ،نسرين بلحاج ،شاشا اسمهان ربيع اوجووت و غيرهم.

وترك المخرج أحمد رزاق الحكم على هذا العمل الفني للجمهور الذي “حاول فريق الإنتاج استقطابه لمشاهدة هذه الفرجة الممتعة من ناحية الأداء الشيق على الخشبة وتناغم الإضاءة والديكور والموسيقى وحتى الأغاني التي تمت تأديتها على الركح”.

 

مقالات دات صلة

أترك تعليقا

Your email address will not be published.