مسرحية ج.ب.س الأولى عربيا بمهرجان المسرح العربي

تهنئة محتمشة فايسبوكيا من مليكة بن دودة !!

علي العياشي

فازت في سهرة يوم الخميس الفارط مسرحية ج.ب.س من اخراج الفنان الجزائري محمد شرشال من بين أحسن تسعة عروض مسرحية على مستوى الوطن العربي في دورته الثاني عشر المنظمة بمملكة الاردن .

واعلنت لجنة التحكيم التي يرأسها خالد جلال من مصر ،والمكونة من  شذى سالم من العراق ،ولينا خوري من لبنان ،و عادل حربي من السودان وايهاب زاهدة من فلسطين، عن فوز المسرحية في حفل ختام المهرجان مساء اليوم الخميس ،بقاعة المؤتمرات بالمركز الثقافي الملكي بعمان.

و قد شارك أيضا مسرح باتنة الجهوي بمسرحية ” الرهين ” نو من بين أبرز الفنانين الذين علو الخشبه في مسرحية الرهين ،سنديرلا المسرح الجزائري ” نوال مسعودي ” ،ليكون العدد الكلي للمشاركين الجزائريين في مهرجان المسرح العربي أربعون فنانا .

و وصفت لجنة التحكيم مسرحية “جي بي إس” بانها تحفة بصرية أخّاذة إلى أبعد الحدود، مقترِحة رؤى إخراجية بصرية تعكس ما وصله الفن المسرحي العربي والعالمي من تطور على صعيد التعامل مع الكلمة، وعلى صعيد اجتراح عناصر حوار جديدة ليس من بينها لغة الكلام، ربما اللغة البصرية، لغة التقنيات العالية، الإيماء، تعابير الوجوه، التكوينات النحتية التشكيلية فوق الركح، ومقترحات أخرى أجاد مخرج العمل محمد شرشال وفريق العمل الإفادة منها وتوظيفها بما يخدم حكايات العرض التي لم تقتصر على حكاية واحدة أو حتى اثنتين، بل وصلت، ربما، إلى أربع حكايات رئيسية، وفق نص محبوك رشيق سلس، حوّله شرشال إلى بهجة باتعة التجليات.

و هنأت وزارة الثقافة الجزائرية ،بمنشور فايسبوكي محتشم على فوز مسرحية ج.ب.س متمنية له النجاح في مشواره الفني ،و قد حل مساء أمس الفريق الفني دون أي استقبال رسمي أو تهنئة للطاقم ،علما أن الوزارة الوصية الان تتربع على شخصيات وزيرة و كاتبان دولة !!

مقالات دات صلة

أترك تعليقا

Your email address will not be published.