الثروة السمكية في‮ ‬الجزائر مهددة بسبب التلوث و الصيد الغير القانوني‮!‬

تراجعت إلى‮ ‬72‮ ‬ألف طن سنوياً

علي.ع

كشف رئيس اللجنة الوطنية للصيد البحري للاعلام المحلي،‮ ‬حسين بلوط،‮ ‬عن تراجع الثروة السمكية في‮ ‬الجزائر الى‮ ‬72‮ ‬الف طن سنويا،‮ ‬بعدما كان تصل الى‮ ‬387‮ ‬الف طن سنويا في‮ ‬الثمانينات‮.‬

و أوضح حسين بلوط،‮ ‬في‮ ‬تصريحات إذاعية،‮ ‬ان من بين الاسباب الرئيسية لتراجع منتوج الثروة السمكية هو التلوث وعدم احترام القوانين في‮ ‬مجال الصيد وكذا الراحة البيولوجية للاسماك‮. ‬ودعا ذات المتحدث للتطبيق الصارم للقوانين في‮ ‬هذا المجال،‮ ‬لاسيما الصيد‮ ‬غير القانوني‮ ‬للمرجان الجزائري،‮ ‬الذي‮ ‬يعد الاحسن على المستوى العالمي‮ ‬وتسويقه للخارج عن طريق عصابات منظمة،مطالبا بحمايته من هذه الظاهرة‮.

‬ اشار الى أن الجزائري‮ ‬يستهلك ما مقداره‮ ‬200‮ ‬غرام من الاسماك في‮ ‬العام مقارنة مع دول اخرى في‮ ‬العالم‮ ‬يتعدى استهلاك الفرد فيها الى‮ ‬20‮ ‬كغ‮ ‬سنويا،‮ ‬وارجع السبب في‮ ‬ذلك لغلاء سعر الاسماك‮.‬

مقالات دات صلة

أترك تعليقا

Your email address will not be published.