الأرندي ينتخب خليفة أويحي في يوم 19 مارس

ميهوبي يزكي لجنة خبراء صياغة الدستور مضيفا أن قرارات حزبه هي جماعية

علي.ع

أعلن الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي بالنيابة، عز الدين ميهوبي، اليوم، بأن المؤتمر الوطني الاستثنائي للحزب، سينعقد يومي 19 و20 مارس المقبل.

وقال عزالدين ميهوبي، في كلمة افتتاحية للدورة العادية للمجلس الوطني المنعقدة صباح اليوم الجمعة بقاعة الرياض بسيدي فرج في العاصمة، بأن “هنالك محاولات لإفراغ الدولة الوطنية من إطاراتها”، كما دعا إلى “الحيطة والحذر والاعتصام ببيان أول نوفمبر”.
 و رد ميهوبي عن محاولات لإفراغ الدولة الوطنية من إطاراتها، داعيا إلى “الحيطة والحذر والرجوع إلى بيان أول نوفمبر”.
وردا على بيان صادر عن مجموعة من مؤسسي “الأرندي”، يتقدمهم وزير المجاهدين الأسبق، محمد شريف عباس، تنتقد أداء ميهوبي على رأس الحزب وتتهمه بتجاوز صلاحياته، كأمين عام بالنيابة، قال هذا الأخير إن القرارات التي كان يتخذها في الحزب كانت قرارات جماعية، سيما ترشحه للانتخابات الرئاسية. قائلا: “لقد تمكنا من تقديم مرشح الحزب وإنجاح الرئاسيات وحفظ المشروع الوطني وتمكنا من إعادة بعث الأرندي من جديد، إنني أؤكد أنه علينا الاستعداد للاستحقاقات المقبلة”.
و زكي ميهوبي مبادرة صياغة الدستور و لجنة الخبراء  ، قائلا “”أن الشعب يطمح إلى دستور يشكل قواما متينا، معتبرا أن إنشاء لجنة متكونة من خبراء القانون، خطوة هامة لتجديد الممارسة السياسية”، ويضيف : “نحن ننظر إلى الراهن كواقع سياسي جديد مبني على الشراكة السياسية، وهو واقع ذابت فيه مصلحة الموالاة والمعارضة والشعب ينتظر إشراك كل المكونات”.
و أشار رئيس حزب الأرندي بالنيابة ، أن 19 من شهر مارس القادم عو سينتخب فيه الامين العام للحزب في مؤتمر الحزب خلفا لأحمد أويحي المسجون حاليا بتهم الفساد وسؤ استغلال الوضيفة بصفته كرئيسا للحكومة ،و الذي استقال منها في مارس 2019 بعد انطلاق المسيرات الشعبية الرافضة لبوتفليقة و محيطه السياسي .

 

 

مقالات دات صلة

أترك تعليقا

Your email address will not be published.