إطلاق إسم ” الشيخة ريميتي” على ساحة بباريس

الفنانة الراحلة تستذكرها فرنسا بتسمية ساحة باسمها

علي العياشي

أطلقت السلطات الفرنسية، اسم الفنانة الجزائرية الشيخة ريميتي، على ساحة عمومية بالمنطقة رقم 18 بالعاصمة باريس، نظير ما قدّمته لطابع أغنية الراي.
وحسب ، الموقع الفرنسي “فيني كيلتير”، الناطق باللغة الفرنسية، أن سلطات فرنسا اعتمدت رسميًا، منذ بداية نوفمبر الحالي، تسمية ساحة عمومية على اسم عملاقة الراي الشيخة ريميتي، مشيرةً إلى أن: “الساحة العمومية الواقعة بين شارعي “القطرة الذهبية” و”بولونسو” في المنطقة رقم 18 بباريس، تمّت تسميتها على الشيخة ريميتي بناءً على تعليمة صدرت عن الجريدة الرسمية الفرنسية بداية الشهر”.

سبق للسلطات الفرنسية أن أطلق تسمية شوارع بأسماء ضخصيات جزائرية ،كما كان السنة الفارطة تسمية حديقة عمومية بضواحي باريس تحت اسم الأديب ” الكاتب ياسين ”
الشيخة ريميتي واسمها الحقيقي بضياف سعدية، من مواليد سنة 1923بسيدي بلعباس (غربي الجزائر). عاشت حياة قاسية بين الشارع وبيوت المحسنين، إلى أن اهتدت لمرافقة فرقة موسيقية بدوية متنقّلة، واشتغلت فيها مغنية وراقصة وحملت اسم الشيخة ريميتي.
توفيت شيخة الراي، شهر ماي 2006، عن عمر ناهز 83 عامًا بباريس، إثر سكتة قلبية بعد يومين فقط من إحيائها حفلًا فنيًّا ساهرًا بقاعة “زينيت” الفرنسية.

مقالات دات صلة

أترك تعليقا

Your email address will not be published.