مديرة التربية السابقة بغليزان تحت الرقابة القضائية

زورت وثيقة راتبها الشهري للحصول على سكن "كناب إيمو":

علي / ع

أمر قاضي التحقيق بمحكمة غليزان، أول أمس، بوضع مديرة التربية السابقة لولاية غليزان تحت الرقابة القضائية في قضية التزوير واستعمال المزور وسوء استغلال الوظيفة والمشاركة في التزوير.

وحسب مصادر اعلامية أن 3 أشخاص من بينهم مديرة التربية سابقا (ه.ح) وموظفين اثنين بذات المديرية تقرر وضعهم تحت الرقابة القضائية بعد الاستماع إلى أقوالهم في إطار التحقيق في قضية تتعلق بالتزوير واستعمال المزور في وثيقة إدارية تمثلت في شهادة الراتب الشهري، تم تقديمها في ملف بغرض الاستفادة من سكن «كناب ايمو».

مقالات دات صلة

أترك تعليقا

Your email address will not be published.