الجوية الجزائرية تمنح تخفيضا ب20 بالمائة للمسافرين العالقين

على إثر وقف رحلات "إيغل أزور"

أعلنت شركة الخطوط الجوية الجزائرية عن تخفيض بنسبة 20 بالمائة على أسعارها دون احتساب الرسوم على الرحلات ذهابا وإيابا بين الجزائر وفرنسا لفائدة مسافري “ايغل أزور” العالقين إثر إلغاء رحلات شركة الطيران الفرنسية التي تخضع لعملية تقويم قضائي.

وأوضح الناطق باسم شركة الخطوط الجوية الجزائرية، المكلف بالإعلام أمين أندلسي، في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية أنه “بغرض المساعدة على نقل كل المسافرين المعنيين بوقف الرحلات الذي أعلنت عنه شركة “إيغل أزور”، اقترحنا منذ الجمعة الفارط وإلى غاية 20 سبتمبر الجاري، تخفيضات بنسبة 20 بالمائة على أسعار الرحلات دون احتساب الرسوم بين الجزائر وفرنسا”.

وأضاف أن العرض القائم في حدود الأماكن المتوفرة ساري على كل تذكرة “شرع في استغلالها”.

وكانت شركت الخطوط الجوية الجزائرية قد ضمنت الرحلات على الخط الجزائر العاصمة- مارسيليا لنحو 150 مسافر بعد حصولها على موافقة شركة الطيران الفرنسية.

لكن المتحدث تأسف لكون شركة “إيغل أزور” لم ترد على طلب الجوية الجزائرية “عندما أردنا تكرار العملية بالنسبة لرحلتين نحو باريس”، مضيفا بقوله “لذلك “فكرنا في تخفيض أسعارنا في محاولة منا لمساعدة المسافرين العالقين”.

وعادة ما تعرف هذه الفترة من السنة، طلبا هاما على وجهة الجزائر- فرنسا، إذ تصادف عودة المهاجرين الجزائريين إلى فرنسا.

وحسب السيد أندلسي، فإن شركة الخطوط الجوية الجزائرية التي قامت الأربعاء الفارط، بتنصيب خلية خاصة للتحكم في هذه المسألة “بصدد البحث عن طائرات أكبر تمكنها من تلبية هذا الطلب”.

مقالات دات صلة

أترك تعليقا

Your email address will not be published.