(صور) ورشات مسرح الجزائر الوسطى تختتم بعرض “روح”

قدم يوم السبت شباب الورشة التكوينية لمسرح الجزائر الوسطى عرضهم “روح” على ركح المسرح المنظم للفعالية، وهو العرض الذي اختار استحضار أعلام التراث العربي في الفلسفة والتصوف لمساءلة الواقع مازجا بين الجد والفكاهة العابرة، وبين الفصحى والعامية.

تحوم أحداث المسرحية في تدرج زمني، حيث تنطلق من لحظة راهنة يتأهب فيها الفريق المسرحي لرحلة عبر الميناء قبل أن تهتز بهم الأرض وتنخرط الكاتبة في حالة من الغياب فتدخل إلى عرض جديد أبطاله شخصيات تاريخية قادمة عبر الزمن من ابن عربي وابن رشد وزرياب وعمر الخيام..

وشارك المتربصون في صياغة العرض في مختلف أدوات عرضه، بإشراف مؤطريهم، حيث أشرف الكاتب حميدة العياشي على ورشة الكتابة ومحمد فريمهدي على ورشة الإخراج والكوريغراف سمر بن داود على ورشة الكوريغرافيا والسينوغراف حليم رحموني على ورشة السينوغرافيا والفنان عبد القادر صوفي على ورشة الموسيقى.

وتدور أحداث المسرحية في تدرج زمني، حيث تنطلق من لحظة راهنة يتأهب فيها فريق مسرحي لرحلة عبر الميناء قبل أن تهتز بهم الأرض وتنخرط الكاتبة في حالة من الغياب فتدخل إلى عرض جديد أبطاله ابن عربي وابن رشد وزرياب وعمر الخيام وشخوص قادمة من التاريخ.

انطلقت الورشات التكوينية لمسرح الجزائر الوسطى يوم 21 يوليو المنصرم ،و قدمت عرض “روح” كحصيلة لاندماج مجموعة الورشات الخمس بتنسيق الممثل مصطفى لعريبي ومن اخراج الشاب لقمان بن عاشور .

و.أ.ج / علي ع

مقالات دات صلة

أترك تعليقا

Your email address will not be published.