سماء “تاموقادي” تتزيّن بألمع نجوم الأغنية الجزائرية في ثاني ليالي باتنة

باتنة/ كنزة خاطو

تواصلت فعاليات مهرجان تيمقاد الدولي أمس الإثنين، بسهرة فنّية متميّزة أحياها ألمع نجوم الأغنية الجزائرية.

وأحيت ثاني سهرات مهرجان تيمقاد الدولي كوكبة فنّية متنوّعة، ففي الباحة السطايفية ألهب خلاص مدرّجات تيمقاد بأداء أغنيته الجديدة “قلبك نازي” يومين فقط بعد صدورها بالإضافة إلى أغاني للراحل عزالدين الشلفي، تخليدا لذكراه.

وتألّق الفنان لزهر جلالي في أداء الأغنية النايلية التي تفاعل معها جمهور تيمقاد خاصّة مع رائعة “فاطمة يا فاطمة”.

وصدح صوت عملاق الأغنية القبائلية العصرية علي عمران إلى أبعد ركن من ركح مسرح “تاموقادي” في أغاني “أوفيغ” أي وجدت، “ثيلوفا” بمعنى مشاكل و”تافاليزت”، وتخليدا لذكرى الراحل  معطوب الوناس أدّى “علي همران” أغنية “الوناس”.

ثم اعتلى الفنان شمسو فريكلان المنصة، ليؤدي وصلته الغنائية التي تميزت بتفاعل رائع مع جمهوره، وغنى “العشق اللي فات” و”وعلاش”، ثم استدعي الفنان موك صايب الذي غير من إيقاع السهرة، إذ ألهب المسرح ووقف الجميع للرقص والغناء معه، وخلق أجواء مليئة بالطاقة الإيجابية التي تأثر بها الحاضرون، وأدى أغنية “كحلة العيون”، “أنا وياك”، و”je m’enfou”.

 

مقالات دات صلة

أترك تعليقا

Your email address will not be published.